الأحد، 24 سبتمبر، 2017

سيارة كيا سبورتاج المركبة في الجزائر Kia Sportage



اصبح بامكان الجزائريين الحصول على سيارة كيا سبورتاج الجديدة والتي يتم البدء في تجميعها بمصنع باتنة و هي متوفرة ب 03 أنواع :

1- كيا سبورتاج Kia Sportage LX بدفع ثنائي 4×2  مزودة بمحرك CRDi سعة 2.0 لتر وبقوة 178 حصان بخاري ، وعلبة تغيير سرعات يدوية ابتداءا من 400 مليون سنتيم .

2- كيا سبورتاج Kia Sportage EX بدفع رباعي 4×4  مزودة بمحرك CRDi سعة 2.0 لتر وبقوة 178 حصان بخاري ، وعلبة تغيير سرعات أوتوماتيكية ابتداءا من 470 مليون سنتيم .

3- كيا سبورتاج Kia Sportage GT-Line بدفع رباعي 4×4  مزودة بمحرك CRDi سعة 2.0 لتر وبقوة 178 حصان بخاري ، وعلبة تغيير سرعات أوتوماتيكية يدوية ابتداءا من 500 مليون سنتيم .



كلمات دليلية : أسعار سيارات كيا في الجزائر ، prix kia en algerie ، سعر بيكانتو ، سعر سبورتاج ، ثمن كيا في الجزائر .

السبت، 23 سبتمبر، 2017

..وأخيرا افتتاح مصنع بيجو قريبا في الجزائر



تسير الحكومة بخطى سلسة نحو ترسيم انشاء مصنع تركيب السيارات لعلامة بيجو بالجزائر، حيث شرع وزير الصناعة يوسف يوسفي في مفاوضات جادة مع نائب الرئيس التنفيذي لمجمع بيجو PSA جون كريستوف كيمار لمناقشة الجوانب المتصلة بالشروط المنصوص عليها في دفتر الشروط. واستقبل نائب الرئيس التنفيذي لمجمع بيجو PSA جون كريستوف كيمار وزير الصناعة والمناجم يوسف يوسفي بحسب مصادر إعلامية متطابقة، لأجل مناقشة سبل إعادة بعث مشروع تركيب السيارات لعلامة الاسد في الجزائر و الذي عرف تعثرا في الأشهر الماضية، حيث تم التركيز خلال نفس اللقاء على استيفاء الشركة الفرنسية للشروط الجزائرية سواء ما تعلق بالادماج أو التكوين أو نقل التكنولوجيا أو المناولة، أين عرض الجانب الفرنسي كافة الجوانب المتصلة بالشروط المنصوص عليها في دفتر الشروط، كما اكد الجانب الفرنسي على أن بيجو تعتبر الجزائر من بين اهم الاسواق وإنها اعتمدت مشاريع استثمار في إفريقيا والشرق الأوسط وتجعل من إقامة مصنع بالجزائر أولوية من بين أولوياتها،

 وبالتالي فإن الشركة الفرنسية تضع الكرة في المرمى الجزائري وتنتظر الموافقة من السلطات الجزائرية التي سبق وأن أرجأت المشروع، و تسعى بيجو الى تركيب سيارة بيجو 301 و بيجو 208 وسيتروان سي اليزي . وقد سبق أن أعلن جون كريستوف كيمار مدير منطقة الشرق الاوسط و افريقيا لمجموعة بيجوالفرنسية أن مصنع بيجو في الجزائر، سينتج 75 الف وحدة سنويا ،ويتيح تجسيد مشروع تركيب السيارات للشركة الفرنسية "بيجو"، تركيب ثلاثة نماذج أساسية "بيجو 208" و"بيجو 301" وسيتروان "سي اليزي" في مرحلة أولى بنسبة إدماج متدرجة، مع تطوير شبكة مناولة مشتركة جزائرية فرنسية، تساهم فيها شركات فرنسية تابعة لمجموعة "بيجو" مثل فوريسيا" و"فاليو"، مما يسمح برفع نسبة الإدماج محليا وإعطاء طابع صناعي للمشروع، حيث يرتقب أن تقيم هذه الشركات اتفاقيات شراكة للمناولة مع شركاء جزائريين. ويضمن الشركاء الجزائريين شركة التجهيزات والعتاد الميكانيكي العمومية "بي.أم.أو" الكائن مقرها بقسنطينة بنسبة 20 في المائة ومجمع "كوندور" بنسبة 15.5 في المائة والمجموعة المتخصصة في الصناعة الصيدلانية "بروديفال" بنسبة 15.5 في المائة، تهيئة المناخ المناسب لتطوير مجالات المناولة والاستفادة من تحويل التكنولوجية. وكان الشركاء قد وقّعوا بروتوكول اتفاق في نوفمبر 2015 أدرج أهم الجوانب المتصلة بالمشروع، حيث يتضمّن المشروع الصناعي تركيبا بنسبة إدماج واسعة تصل إلى 40 في المائة، ثلاثة نماذج هي بيجو 301 و208، فضلا عن سيتروان سي إليزي، على أن تتوسع تدريجيا نسبة الإدماج إلى حدود 50 و60 في المائة، مع متوسط إنتاج يقدّر ب75 ألف وحدة، يرتفع إلى 120 ألف وحدة. وقد التزم الجانب الفرنسي بضمان توفير شركات مناولة فرنسية لدعم نسبة الإدماج وتوسيع دائرة نشاط المناولة في صناعة السيارات في الجزائر، سواء بصيغة الشراكة أو نظام التوكيل. و كان مرتقبا ان يتم توقيع الاتفاق من قبل مانويل فالس في 2016 بالجزائر لكنه تأخر تجسيده بقرار من الطرف الجزائري. 

كيا الجزائر تبدأ في تركيب بيكانتو جزائرية بعد الشاحنات

وقعت "غلوبال موتورز أنديستري" اتفاقيات مع جامعة باتنة واحد واثنان ومديرية النشاط الاجتماعي، لتوظيف 2500 شخص بوحدات تركيب السيارات التابعة للمؤسسة المتأتية في إطار التعاون الجزائري بين مؤسسة عرباوي والعملاق الكوري الجنوبي هيونداي. 


وأكد متحدث باسم المؤسسة أن عمليات التوظيف التي ستنطلق خلال أيام ستمكن من تشغيل 2500 شخص في مختلف التخصصات المتواجدة سواء من قبل الشركة الأم أو في فرعها كلوفيس المخصص لإنجاز السيارات السياحية بجرمة، طبقا لآليات الجودة والصيانة والمراقبة خلال عمليات التركيب أو بعده، بعدما تعاقدت الشركة مع الشركات الرائدة في المجال.
وجرت عملية التوقيع بحضور كل من والي ولاية باتنة وممثل المديرية العامة لمؤسسة "هيونداي" الجزائر، لترفع عدد العاملين بالمركب والتي تقدر بزهاء 900 إطار وعامل في الوقت الراهن. 
ودخلت "غلوبال موتورز" مجال التركيب الفعلي خلال جوان 2016 بسلسلة من الشاحنات الصغيرة والمتوسطة بقدرة إنتاج سنوية تصل إلى 20.000 شاحنة، كما ركبت عدة حافلات صغيرة قبل أن تطلق مشروع كلوفيس لإنتاج سيارات "كيا بيكانتو" التي شرع في تركيبها بورشات المؤسسة بالمنطقة الصناعية كشيدة، ومكنت جولة قادت وفودا إعلامية من الاطلاع على عمليات التركيب لهذه المركبة والتي أعلن عن طرح أولى عيناتها خلال أكتوبر المقبل بسعر يتراوح بين 169 و199 مليون سنتيم، في انتظار افتتاح مركب جرمة لتركيب نماذج كارانس وريو وكا 2700. 

اسعار كيا ريو الجزائرية


أصبح الآن بامكان محبي سيارات كيا التقدم بطلب للحصول على عروسة كيا و هي كيا ريو  KIA RIO وتتوفر كيا ريو المجمعة في الجزائر بمصنع باتنة الذي تركب به كل موديلات كيا بالشراكة مع المؤسسة الجزائرية غلوبال موتورز انديستري بأربع موديلات و هي :

1- كيا  ريو  KIA RIO LX بمحرك 1.4 ل بنزين وبقوة 100 حصان ، مزودة بعلبة سرعات يدوية ، يقدر سعرها الأولي ب 220 مليون سنتيم .

2- كيا  ريو  KIA RIO EX بمحرك 1.4 ل بنزين وبقوة 100 حصان ، مزودة بعلبة سرعات يدوية ، يقدر سعرها الأولي ب 255 مليون سنتيم .

3- كيا  ريو  KIA RIO EX بمحرك 1.6 ل بنزين وبقوة 123 حصان ، مزودة بعلبة سرعات يدوية ، يقدر سعرها الأولي ب 265 مليون سنتيم .

4- كيا  ريو  KIA RIO EX بمحرك 1.6 ل بنزين وبقوة 123 حصان ، مزودة بعلبة سرعات أوتوماتيكية ، يقدر سعرها الأولي ب 275 مليون سنتيم .

السبت، 5 أغسطس، 2017

أسعار و خصائص سامبول 2017



أسعار سيارات سامبول الجزائرية :

تتوفر سامبول الجزائرية ب 03 أنواع ، وسعر Exception 1.2L يبدأ من 150 مليون سنتيم ، أما سعر Exception 1.6L فيبدأ من 153 مليون سنتيم ، ويبدأ سعر سيارة سامبول الجديدة Extrème 1.6L من 158 مليون سنتيم .

ولقد تم اجراء تعديلات على سامبول 2017 الجديدة ، ومن أهم الاضافات و التغييرات التي تم تغييرها في سامبول الجديدة هي :

- الشكل الجديد لأضواء الأمامية لسامبول الجديدة .
- تزويد السيارة ب jantes بشكل جديد و من الألمنيوم .

و هذه أهم الخصائص و الإكسسوارت الداخلية الموجودة أوالتي يمكن طلب إضافتها داخل السيارة مقابل الزيادة في السعر طبعا :
- نظام المساعدة على ركن السيارة
- الذراع الجانبية للسائق
- قابس جديد 12 فولط لشحن هواتفكم
- نظام صوتي متعدد مزود بشاشة 18 سم
- راديو بشاشة كبيرة وأربع مكبرات صوت و usb
- نظام تحديد المواقع GPS .
- Tapis caoutchouc
-BAC ET SEUIL DE COFFRE
- واقي ضد الشمس
- كرسي متجانس للأطفال
- والآن سأريكم أهم الإكسسوارات الخارجية 
- أعمدة السطح العلوية Barres de Toit
- حقيبة الأمتعة الخاصة بالسطح Coffre de Toit
- علبة فيديو سوداء متجانسة 
- تركيب جهاز انذار أصلي 
- جونت  Jantes .

الأحد، 30 يوليو، 2017

أسعار سيارات فولكسفاغن الجزائرية Prix Volkswagen


سأقدم لكم الأسعار النهائية لسيارات فولكسفاغن الجزائرية و ذلك حسب سوفاك الوكيل الحصري للعلامة الألمانية في الجزائر :
 سعر سيارة غولف ستارت 2.0 ل TDi بقوة 110 حصان هو 2.999.000 دج شامل كل الرسوم، أما كومفورت لاين 2.0 ل TDi بقوة 143 حصان بسعر 3.800.000 دج شامل كل الرسوم .

فيما بلغ سعر إيبيزا "سول" بسعر 1.990.000 دج شامل كل الرسوم، أما إيبيزا "هاي"، فهي مقترحة بسعر 2.390.000 دج شامل كل الرسوم .
أما سعر سكودا أوكتافيا فهو 2.899.000 دج مع احتساب كل الرسوم .
أخيرا سعر كادي ابتداء فيقدر بحوالي 3.220.000 دج مع احتساب كل الرسوم.

افتتاح مصنع فولكسفاغن رسميا في الجزائر


لقد تم الافتتاح الرسمي لمصنع فولكسفاغن الجزائري يوم الخميس 27 جويلية 2017 وذلك بالمنطقة الصناعية سيدي خطاب بولاية غليزان و ذلك بحضور رسمي و اعلامي كبير ، و صرح وزير التجارة احمد ساسي عبد الحفيظ ، أن الحكومة ماضية في دعم الصناعة الميكانيكية لتتخطى مرحلة التركيب إلى التصنيع. وذلك لدى إشرافه على تدشين مصنع تركيب السيارات ،وقال الوزير «أريد أن أؤكد شيئا أن اتجاه الحكومة الجزائرية في دعم الصناعة الميكانيكية للسيارات، إن كان في مرحلته الأولى قد وُضع بمفاهيم معينة، أصبح الآن من الضروري تدعيم هذه الصناعة، و حتى نبقى في اتجاه ما تريد تحقيقه الجزائر بشراكتها الناجعة مع مجمع فولس فاغن و هو تخطي مرحلة ثانية و في أقرب الآجال الممكنة».
وأضاف قائلا «إن كنا مقتنعين أن تحقيق ما نريد بالنسبة لهذه الصناعة سيتحقق مرحليا و لكن يبقى على مجمع سوفاك وعلى مجمع فولسفاغن توضيح هذه الخطوات التي نأمل من خلالها توسيع رقعة تصنيع السيارات و ليس تركيبها». وقال الوزير بأن «المبتغى سيتوضح في الأسابيع القليلة القادمة» في إشارة إلى التعديلات التي ستدخلها الحكومة على دفتر الشروط لصناعة السيارات لتحديد مستويات الإدماج المطلوبة من المتعاملين.
واعتبر وزير التجارة، بأن الشريك الألماني يمكنه أن يكون «حليفا وشريكا» لتعزيز صناعة السيارات و جعل من الجزائر منطلقا حقيقيا من خلال أولا اكتساب مهارات التصنيع والتكنولوجيا وثانيا لتوسيع رقعة هذا القطاع وثالثا لجعل الجزائر مصدرا لهذه سيارات». كما دعا وزير التجارة خلال قيامه بجولة تفقدية للمصنع القائمين على مجمع فولس فاغن و سوفاك إلى التوجه نحو المناولة و التصنيع المحلي قائلا «طلبنا هو توسيع هذا المصنع إلى ما له الفائدة للاقتصاد الوطني من خلال تجسيد مصانع أخرى للمناولة والاندماج الاقتصادي و لاكتساب المهارات و التكنولوجيا المعروفة بها العلامة الألمانية الشهيرة لتحقيق التصدير والعمل على خلق صناعة حقيقية خلاقة للثروة».

ويعد المصنع ثالث علامة تفتتح لتركيب السيارات بالجزائربعد كل من مصنع «رونو» بوهران، وهيونداي بولاية تيارت، ويحمل المصنع الذي أنجز بمنطقة سيدي خطاب بولاية غليزان، اسم «سوفاك بروديكسيون»، وسيعمل على تصنيع 12 ألف سيارة في العام الأول و100 ألف سيارة خلال خمس سنوات. باستثمار قدره 20 مليار دينار، ويتوفر على أربع وحدات إنتاج، كل وحدة تخص علامة تابعة للمجموعة الألمانية.

وتم إقامة المصنع بالمنطقة الصناعية لسيدي خطاب (غليزان)على مساحة تفوق 150 هكتارا باستثمار مالي يفوق 20 مليار دينار (نحو 170 مليون أورو). وتبلغ الطاقة الإنتاجية للمصنع 12 ألف وحدة خلال السنة الأولى للإنتاج على أن يتم رفع هذه الطاقة إلى 100 ألف سيارة سنويا بعد خمسة أعوام بمختلف الأصناف، على غرار السياحية والنفعية وكذا العلامتين التابعتين لذات المجمع الألماني، على غرار علامة «سكودا» و»سيات».
وبعد أن بدأ بتجميع سيارات من طراز غولف، إيبيزا سيات، أوكتافيا سكودا وكادي، سينتج أيضا اعتبارا من العام القادم 2018 طرازي بولو وفابيا. وستمثل نسبة الاندماج بهذه الوحدة الصناعية 15 بالمائة لتنتقل إلى حدود 40 بالمائة بعد مرور خمس سنوات على دخول المصنع حيز الإنتاج. كما يساهم هذا المشروع الضخم عند دخوله حيز الإنتاج بنحو 1400 منصب شغل مباشر وغير مباشر لسكان المنطقة وكذا الولايات المجاورة. 

وأوضح مدير «مجمع سوفاك» مراد عولمي، أن مصنع غليزان سيكون قطبًا هامًا على مستوى القارة الأفريقية، مبرزًا بأنه مصنع فعلي ويدل عن استثمار حقيقي في مجال السيارات، وما يدل على ذلك هو حضور المدير العام للشركة الأم في ألمانيا، في زيارة تعد الأولى من نوعها على الصعيد المغاربي. وقال بان مصنع «فولكس فاغن» بغليزان يأتي في إطار سياسة الحكومة الرامية إلى تطوير النشاط الصناعي وإيجاد بدائل اقتصادية خارج المحروقات.
وتعهّد «علمي» بجعل الجزائر قطبا صناعيا ومصدرا لقطع الغيار، مبيّنا أن مشروع مصنع «فولكس فاغن» في الجزائر تميزه عدة مراحل، أهمها الانطلاق، حيث حقق مجمع «سوفاك» معجزة حقيقية، بتمكنه من بناء المصنع والشروع في التركيب خلال 200 يوم فقط، مؤكدا أن مجمع «سوفاك» أبرم شراكة قوية مع أول مصنع للسيارات في العالم لتأسيس نشاط صناعي حقيقي، حيث كشف المتحدث عن اتصالات تجري حاليا مع عدد كبير من المصنعين لولوج السوق الجزائرية.

من ناحية أخرى، أشار المدير العام لشركة «فولكسفاغن»، هربرت دييس، إلى أن مصنع الجزائر يعتبر مصنعا إستراتيجيا هاما في أفريقيا والمنطقة العربية، لافتًا إلى أن السوق الجزائرية بحاجة إلى 200 ألف سيارة سنويًا وحاجة أفريقيا متوقع أن ترتفع ب40 بالمائة خلال الأعوام المقبلة، ما يعني بأنها سوق واعدة. موضحا بأن « القارة الإفريقية تؤمّن فرصا كبيرة للتنمية بالنسبة إلى مجموعة فولكسفاغن، وسنعزز بفضل مصنعنا الجديد في الجزائر، مع شريكنا (المحلي) سوفاك وجود ماركات المجموعة في شمال إفريقيا، وسنأتي بالتقنيات المتطورة إلى إفريقيا خصوصا مع طراز غولف».
وفي جولة تفقدية لمختلف أقسام تصنيع السيارات الألمانية، دعا وزير التجارة إلى الإسراع في إنتاج سيارات من نوع «ابيزا» لتصديرها إلى دول أخرى في إفريقيا. وقام الوزير بتجريب سيارة من نوع «غولف سبعة»، قبل أن يطوف بأجنحة الورشة أين تلقى شروحات وافية هناك حول كيفية تركيب السيارات.
وعلى هامش تدشين مصنع «فولكسفاغن»، قدّم القائمون على الأخير جملة من التوضيحات بشأن سيرورة تركيب النماذج الأربعة ل «فولكسفاغن» بمصنع غليزان، وهي: «سيات إبيزا»، «سكودا أوكتافيا»، «غولف 7» و«كادي»، بشراكة بين «سوفاك» الجزائرية وشركة «فولكسفاغن».